أخبار عاجلة

تحديث ابل ايفون الجديد ليس لأجل حماية الخصوصية بل احتكار سوق الاعلان

تحديث ابل ايفون الجديد ليس لأجل حماية الخصوصية بل احتكار سوق الاعلان•
بات في إمكان ناشري التطبيقات التي تعمل وفق نظام “أبل” التشغيلي “آي أو إس” أن يطلبوا من مستخدمي تطبيقاتهم الإذن بتعقب حركة تصفحهم مختلف المواقع والتطبيقات، بهدف جمع بياناتهم واستخدامها.

البعض قد اساء الفهم فى فى أسباب هذا التحديث
هو ليس لحماية الخصوصية كما اشاعت ابل بل لتعزيز منتجاتها الإعلانية التى يتم شرائها عبر متجر ابل استور الإنترنت
كيف سيكون الامر؟
المعلنون الذين يستهدفون مستخدمى ايفون سيحصلوا علة بيانات حول أداء الاعلان اذا قاموا بشراء مساحة اعلانية من ابل
وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال الامريكية ان هذا النظام يمنح لشركة ابل ميزة تنافسية
ما هو طبيعة التحديث؟
هو نظام تشغيل من خلاله يسمح للمستخدمين بتحديد ما اذا كانوا يريدوا السماح للتطبيقات بتتبع اعلانهم ام لا
اى الشركات سيكون لديها بيانات اقل حول من يشاهد الاعلان

ومن يريد من المعلنين تتبع اعلاناتهم من خارج منصة ابل ينتظر ثلاث ايام ويحصل على العدد الاجمالى للمستخدمين الذين اتخذوا قرار بعدم الاعلان
وهذا لا يطبق على الشركات التى تشترى مساحة اعلانية من ابل

وهذا ما جعل المحللين يؤكدوا ان هذا التحديث يخدم ابل وليس المستهلك كما اشير

اما عن ازمة التحديث وفيس بوك ومعركة بين عملاقين الاتصال فيس وابل
ان فيس بوك ومعه تطبيقات ومنصات يخشوا ان يقرر المستهلكون رفض تعقبهم فى ضوء توافر خيار لهم وايضا تجنبهم لاستخدام التطبيقات التى تفضحها لهم ابل بكونها متتبع محتمل
لذا شن فيس بوك حملة كبيرة ضد ابل للدفاع عن اعلاناتها

ان القصة هو صراع لاحتكار المستهلكين والسيطرة. على عالم الاعلان الرقمى
وليس قصة خدمة المستهلكين
بالنهاية يتم رصدك ومعرفة بياناتك
الحركة العالمية لمقاطعة البضائع الامريكية مصر

انظر ايضا

امريكا لا عهد لها

امريكا لا عهد لها تعتبر امريكا اكثر دولة بالتاريختنسحب من الاتفاقيات والمعاهدات وسنبرز لك بهذا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *